بلدية رام الله تناقش دراسة " واقع وآفاق السياحة في رام الله "
تاريخ النشر: 2011/12/14

   عقدت بلدية رام الله لقاء متخصصا مع الفعاليات السياحة في مدينة رام الله وذلك لمناقشة دراسة" واقع وآفاق السياحة في رام الله " التي قامت بإجرائها البلدية مع كادر متخصص بهذا الشأن .وضم اللقاء عددا من ممثلي الفعاليات السياحية في المدينة من فنادق ومطاعم ومراكز مختلفة والشرطة السياحة، بهدف الاطلاع على نتائج هذه الدراسة إضافة إلى التعرف على الخدمات التي يقدمها مركز رام الله للمعلومات السياحية التي افتتحته بلدية رام الله مؤخرا.

  
خلال اللقاء قالت رئيسة البلدية جانيت ميخائيل إن تاريخ مدينة رام الله العريق الذي تميز بالحركة السياحية الوافدة والمحلية من وفود أجنبية معروفة وشخصيات رسمية وعالمية وعربية يجب أن يتطور وينسجم مع التطور الحاصل في المدينة، في إشارة إلى أهمية تفعيل النشاط السياحي في رام الله من خلال المكاتب السياحية والمراكز ذات العلاقة وجميع الفعاليات التي تندرج ضمن هذا السياق لما لها من دور كبير في عملية جذب السياح.مشيرة إلى أن هذا اللقاء يهدف إلى بحث سبل التعاون المشترك لتفعيل وتنشيط الحركة السياحية.

  
من جهته قال د. عادل يحي المشرف على الدراسة إنها أبرزت عدة نتائج من أهمها ازدياد وتيرة السياحة والحراك السياحي في رام الله وبشكل منتظم، متطرقا إلى عدد من النقاط التي تخدم تطوير الواقع السياحي في المدينة ومنها تحسين البنية التحتية السياحية وتعريف السياح والزوار أكثر بالمناطق السياحية في رام الله وعدم اقتصارها على وسط المدينة، إضافة إلى أهمية التعامل مع مسالة غلاء أسعار الفنادق في المدينة.

  
من جانبهم شدد الحضور على أهمية أن يكون هنالك اهتمام أكثر بواقع السياحة في المدينة الأمر الذي تعمل عليه بلدية رام الله ، إضافة إلى التنسيق ما بين البلدية والمكاتب والفعاليات والمراكز السياحية لجذب السياحة والأنشطة إلى المدينة.

  
يذكر أن بلدية رام الله دشنت مؤخرا مركز رام الله للمعلومات السياحية الذي أقيم بناء على اتفاقية التعاون التي وقعتها بلدية رام الله وبلدية بوردو الفرنسية عام 2007 ، حيث تم اختيار مبنى قديم مقابل البلدية قام مركز رواق للمعمار الشعبي والوكالة السويدية سيدا بإعادة ترميمه وتأهيله بدعم من الخارجية الفرنسية وبلدية بوردو بالتعاون مع بلدية رام الله ويعمل المركز الذي يفتح أبوابه يوميا عدا الجمعة من الساعة التاسعة صباحا وحتى الخامسة مساء على التعريف بمدينة رام الله خاصة والمدن الفلسطينية عامة من خلال المعلومات التي يقدمها في مجال السياحية والثقافة بالإضافة إلى تزويد زائريه برزنامة الأنشطة والفعاليات في المدينة بهدف تنشيط الحركة السياحية في رام الله.