لجنة ضريبة المعارف في بلدية رام الله تصادق على موازنة العام 2018

 لجنة ضريبة المعارف في بلدية رام الله تصادق على موازنة العام 2018

صادقت لجنة ضريبة المعارف في بلدية رام الله على الموازنة التقديرية لضريبة المعارف لعام 2018 وعلى البيانات المالية المدققة للعام 2017.

جاء ذلك في اجتماع عقدته اللجنة في مقر بلدية رام الله، شارك فيه رئيس بلدية رام الله ورئيس لجنة ضريبة المعارف المهندس موسى حديد، ومدير مديرية التربية والتعليم أ. باسم عريقات، وعضوا اللجنة عن المجلس البلدي عمر عساف وماهر الناطور، ومدير عام البلدية أحمد أبو لبن، والمدير المالي سليمان غنيم، ورئيس شعبة حسابات المعارف نرمين باشا، ومن قسم الابنية في مديرية التربية والتعليم م. حنان عمارنة، ومدير العلاقات العامة والاعلام رمضان فنون، ومسؤول التدقيق في شركة سليمان وشركاءه اسماعيل سليمان.

وخلال الإجتماع عرض سليمان التقرير المالي المدقق الذي يظهر أن بيانات المالية تظهر بعدالة من كافة النواحي الجوهرية المركز المالي للجنة ضريبة المعارف وفق الأسس المحاسبية للسنة المنتهية 2017، مشيراً إلى تطور الأداء عن الأعوام السابقة.

من جهة أخرى، ناقشت اللجنة الموازنة التقديرية للعام 2018 من حيث الإيرادات والمصاريف المتوقعة، وأكد م. حديد الإنتهاء من الجولة السنوية للإطلاع على احتياجات المدارس اللازمة من أعمال الصيانة والتطوير للعام 2018، مشيراً إلى أن البلدية بصدد إضافة طابق فوق كل من مبنى مدرسة ذكور رام الله الثانوية ومدرسة فيصل الحسيني، وذلك في مسعى لزيادة القدرة الاستيعابية للمدارس في المدينة، بما يتوافق مع خطة بلدية رام الله بتأهيل وصيانة المدراس الحكومية من ضريبة المعارف.

كما تضمنت الموازنة عدة مشاريع من بينها تصميم وبناء مدارس جديدة في المدينة، وعدد من المشاريع النوعية والتي تتم بالشراكة مع مدارس المدينة.

يذكر، أن ضريبة المعارف لبلدية رام الله تمكنت مؤخراً من انشاء طابق إضافي في مدرسة عين منجد، وشراء أراضي جديدة لغرض بناء مداس جديدة، وتوفير البنية التحتية الإلكترونية للمدارس الحكومية في المدينة، وتنفيذ مشاريع صحية وبيئية وثقافية للأطفال، وصيانة وتطوير المدارس القائمة على مدار العام.