1/5/2013 12:00:00 AM
في الجلسة الاولى للمجلس البلدي المنتخب موسى حديد رئيسا لبلدية رام الله وسامح عبد المجيد نائبا للرئيس

عقد مجلس بلدية رام الله المنتخب جلسته الاولى، حيث تم انتخاب م. موسى فرح حديد رئيسا لبلدية رام الله، فيما تم انتخاب سامح عبد المجيد نائبا للرئيس، وذلك مساء امس الثلاثاء، بحضور كافة الاعضاء المنتخبين والذين يمثلون القوائم الانتخابية الثلاث الفائزة وفق التصنيف التالي: قائمة ابناء البلد ثمانية اعضاء، وقائمة رام الله المستقبل خمسة اعضاء، وقائمة رام الله المستقلة عضوين.
وفي بيان صحفي صادر عن بلدية رام الله، افاد بأن جانيت ميخائيل ترأست الجلسة الاولى باعتبارها اكبر الاعضاء سنا وفقا لقانون الهيئات المحلية، واقتصر جدول الجلسة الاولى على ثلاثة بنود: انتخاب رئيس البلدية، انتخاب نائب رئيس البلدية، اعتماد الموعد الاسبوعي للمجلس البلدي.
وافاد البيان الى انه تم فتح باب الترشيح لموقع رئيس البلدية في الجلسة، وقد ترشح م. موسى حديد وتم انتخابه من المجلس البلدي رئيسا لبلدية رام الله، ومن ثم تم فتح باب الترشيح لموقع نائب رئيس البلدية، حيث ترشح العضو سامح عبد المجيد وتم انتخابه من المجلس البلدي نائبا لرئيس بلدية رام الله. كما اعتمد المجلس البلدي المنتخب مساء الثلاثاء موعدا لجلساته الاسبوعية.
واشار البيان الى ان رئيس بلدية رام الله موسى حديد هو مهندس مدني، ناشط في الانتفاضة الاولى ومن القيادات الطلابية، ويعتبر من رجال الاعمال الناجحين وهو عضو هيئة ادارية في جمعية الهلال الاحمر الفلسطيني.
اما السيد سامح عبد المجيد فيعتبر من الرعيل الاول في الثورة الفلسطينية وتبوأ عدة مناصب مهمة في قوات الثورة واجهزتها، الى ان وصل الى رتبة اللواء، وهو لواء متقاعد.
وفي تصريح لرئيس بلدية رام الله موسى حديد بعد انتخابه رئيسا لبلدية رام الله اعتبر مع انعقاد الجلسة الاولى للمجلس البلدي المنتخب انتهاء مرحلة الانتخابات وافرازها للثلاث كتل التي ذابت في مجلس بلدي واحد مكون من خمسة عشر شخصا، مجتمعين لخدمة المواطن ومدينة رام الله، مشير الى ان المجلس سيقوم بدراسة البرامج الانتخابية للقوائم الثلاث من اجل الخروج ببرنامج واحد قادر على تلبية احتياجات المواطنين والمدينة، وتحقيق افضل الخدمات في رام الله.