بلدية رام الله تنظم يوما تطوعيا مع جامعة بيرزيت | بلدية رام الله
بلدية رام الله تنظم يوما تطوعيا مع جامعة بيرزيت

 

نظمت بلدية رام الله بالتعاون مع عمادة شؤون الطلبة في جامعة بيرزيت يوما تطوعيا في المدينة شاركت به ايضا مدرسة فلسطين الغد ، تحت عنوان " رام الله أجمل "، ويهدف النشاط إلى تنظيف قطع الأراضي من النفايات والمحافظة عليها نظيفة، حيث وجهت دعوة عامة للأهالي والمؤسسات المتواجدة في منطقة شارع إسحاق ميخائيل للمشاركة في العمل التطوعي.

من جهتها، أشارت مديرة دائرة الصحة والبيئة في بلدية رام الله م. ملفينا الجمل ، أن هذه الحملة تأتي استكمالا للحملة التطوعية في العام السابق، و في إطار تعزيز المشاركة المجتمعية بين بلدية رام الله وجامعة بيرزيت ومدارس المدينة، وذلك لأهمية العمل التطوعي في ترسيخ مفهوم التطوع لدى المواطنين والحفاظ على نظافة المدينة، التي هي بالأساس تقع على مسؤولية المواطنين والبلدية معاً، مضيفة "أن هذا العمل من شأنه تعزيز ثقافة المحافظة على نظافة المدينة من أي أوساخ تسيء للمشهد الجمالي لمدينة رام الله" ، وشددت على أهمية العمل التعاوني في ترسيخ التماسك الاجتماعي وتعزيز الانتماء الوطني، واشارت الى ان هذه الخطوة مع جامعة بيرزيت ستتم بشكل أسبوعي في المدينة.

من جانبه أكد عميد شؤون الطلبة في جامعة بيرزيت محمد الأحمد ، أن الحملة تهدف إلى تعزيز مشاركة الطلبة في نشر الوعي في المجتمع والتي تعتبر رسالة بأهمية المحافظة على النظافة، عدا إيماننا بالشراكة مع المؤسسات من اجل المساهمة في رفع مستوى الوعي من خلال العمل التطوعي.

جدير بالذكر، أن بلدية رام الله تنظم هذا العمل التطوعي في مدينة رام الله للعام الثاني على التوالي، و ذلك بالتعاون مع مؤسسات المجتمع المحلي و أهالي الأحياء السكنية، من أجل المحافظة على نظافة المدينة.
 

العودة للاعلى