د. صيدم يستقبل رئيس بلدية رام الله ويبحث معه التعاون المشترك في مجال رقمنة التعليم | بلدية رام الله
د. صيدم يستقبل رئيس بلدية رام الله ويبحث معه التعاون المشترك في مجال رقمنة التعليم

 

 استقبل وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم، في مكتبه برام الله، اليوم، رئيس بلدية رام الله م. موسى حديد؛ بهدف بحث آليات وسبل التعاون المشترك في مجال رقمنة التعليم، واعتبار بلدية رام الله شريك رئيس في هذا البرنامج الرائد، الذي يستهدف توظيف التكنولوجيا في النظام التربوي.

وأطلع د. صيدم، رئيس البلدية على ملامح برنامج الرقمنة ومكوناته وفلسفته، موضحاً أن الوزارة تتجه نحو تعزيز التعاون والتشبيك مع البلدية في هذا المشروع الذي سيشكل دعامة فاعلة لخدمة التعليم في مدارس مدينة رام الله بوجه خاص والوطن بشكل عام.

وأشاد صيدم بجهود البلدية ودورها المهم في مجال دعم التعليم واهتمامها بالأرشفة الالكترونية والأتمتة وتوفير الانترنت في مرافق المدينة ومختلف المواقع، موضحاً في السياق ذاته، أن الاجتماع تناول بعض القضايا المتعلقة بضرورة تنسيق الجهود المشتركة خاصة في ما يتعلق بالتراخيص الممنوحة للأبنية المدرسية وغيرها.

من جهته، أعرب م. حديد عن استعداد البلدية لمناقشة تنفيذ برنامج الرقمنة، وبحث كافة السبل التي من شأنها دعم التعليم في مدينة رام الله وفلسطين قاطبة، وتعزيز الأفكار والمبادرات النوعية التي تشكل ضمانة حقيقية لخدمة الطلبة في المدينة، معرباً عن شكره لوزارة التربية وكوادرها على الجهود المبذولة في سبيل دعم التعليم وتنشئة الأجيال ورفدها بالقيم والمعارف.

وحضر الاجتماع، الوكيل المساعد لشؤون الأبنية واللوازم م. فواز مجاهد، ومدير تربية رام الله والبيرة أيوب عليان.

 

العودة للاعلى