بلدية رام الله تستقبل وفداً من بلدية تروندهايم | بلدية رام الله
بلدية رام الله تستقبل وفداً من بلدية تروندهايم


استقبلت بلدية رام الله، اليوم (السبت)، وفداً من بلدية تروندهايم النرويجية، والتي ترتبط معها باتفاقية توأمة، منذ العام 2004، حيث تم مناقشة سير العمل على مشاريع مشتركة سابقة، فيما تم طرح مشاريع مستقبلية على طاولة النقاش بين الجانبين.
 
 
ورحب المهندس موسى حديد بالوفد النرويجي، برئاسة مورتان وولدر، المدير التنفيذي في بلدية تروندهايم للشؤون الثقافية، وفينكه ارثرون مستشارة رئيسة بلدية تروندهايم والمنسقة للعلاقات ما بين البلديتين.
 
وشدد وولدر على أهمية العلاقة الاستراتيجية بين الجانبين، والانعكاسات الإيجابية لاتفاقية التوأمة بين البلديتين على تنفيذ العديد من المشاريع المشتركة بين مؤسسات رام الله وتروندهايم في الماضي والحاضر والمستقبل.
 
وتحدث أحمد أبو لبن، مدير عام بلدية رام الله، عن عدة مشاريع مستقبلية يمكن لبلدية تروندهايم المساهمة فيها معنوياً، أو لوجستياً، أو مادياً، ومن بينها مشروع الحرم الجامعي لجامعة بيرزيت في رام الله، ومشروع بناء مدرسة للصم والبكم في رام الله بالتعاون مع جمعية الهلال الأحمر.
 
وكانت مها شحادة مديرة العلاقات العامة في بلدية رام الله، قدمت شرحاً حول الفيلم الترويجي للمدينة، كما سلطت الضوء على خطة العمل ما بين المدينتين، لافتة إلى أنه سيتم العمل على تطوير خطة عمل لثلاث سنوات قادمة، بحيث تشتمل على محاور يتم الاتفاق عليها بين الجانبين لها، على أن يتم الخلوص، وبالتوافق، إلى خطة عمل سنوية تفصيلية في هذا الإطار.
 
من جهتها قدمت فاتن فرحات مديرة دائرة الشؤون الثقافية والمجتمعية شرحاً حول العلاقات الثقافية بين الجانبين، والمشاريع المشتركة بين مؤسسات المدينتين، استكمالاً للنقاش الذي تم خلال لقاء الجانبين قبل شهرين، لاسيما ما يتعلق بالتعاون والتبادل الثقافي، فيما شددت في الاجتماع على طرح مشروع الإقامات الفنية والثقافية المتبادلة، والمدينة الرياضية في رام الله.
 
من جانبه تشجع مورتان وولدر، المدير التنفيذي في بلدية تروندهايم للشؤون الثقافية، بعد أن شكر بلدية رام الله على حسن الضيافة والاستقبال، للمشاريع المطروحة، لافتاً إلى أنه بدأ بالفعل العمل على التشبيك بين المؤسسات الثقافية والفنية في المدينتين .. وقال: ترتبط تروندهايم باتفاقيات وعلاقات توأمة مع 13 مدينة في العالم، ويمكن اعتبار التوأمة مع رام الله من أفضلها، لفاعليتها، ولتميزها في نسج العلاقات والتشبيك ما بين مؤسسات المدينتين الثقافية والفنية.
 
أما فينكه ارثرون مستشارة رئيسة بلدية تروندهايم والمنسقة للعلاقات ما بين البلديتين، فنقلت بدورها تحيات رئيسة بلدية تروندهايم، التي تعذر قدومها إلى رام الله لأسباب صحية، كما وجهت دعوة رسمية لرئيس بلدية رام الله المهندس موسى حديد للمشاركة في لقاء المدن التي تجمعها وتروندهايم علاقات واتفاقيات توأمة في النصف الثاني من أيار المقبل.
 
ونظمت بلدية رام الله، عقب اللقاء، زيارة للوفد الضيف إلى كل من ضريح الرئيس الشهيد ياسر عرفات، ومتحف الشاعر الكبير محمود درويش، إضافة إلى لقاء مع د. حنان عشراوي، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية.

    

العودة للاعلى