تكريم فريق طوارئ بلدية رام الله بالعاصفة الثلجية

 
م. حديد: انتماء العاملين لرام الله انجح مهمتهم

 

كرمت بلدية رام الله فريق الطوارئ على جهوده الكبيرة التي بذلها خلال العاصفة الثلجية، وتقدم رئيس البلدية م. موسى حديد بالشكر باسمه وباسم اعضاء مجلس بلدية رام الله للعاملين كافة على جهودهم، مضيفا "ان بلدية رام الله تكرم شبابها الذين رفعوا اسم رام الله عاليا بجهدهم الواضح والمبني على انتمائهم للمدينة واهلها" واشار الى ان هذا الجهد يعتبر جهدا مميزا ووطنا وهو جهد ليس لشخص او لغرفة الطوارئ، بل هو جهد لجميع الذي ساهموا في فرق الطوارئ التي كانت موجودة في شوارع المدينة، والذي في احيان كثيرة ضحوا بأنفسهم للانقاذ السيارات العالقة والمنزلقة والمنازل التي غرقت بفعل الثلوج ومياه الامطار.

وأكد م. حديد على التقدير الكبير لمسؤولية الطواقم العالية واخذهم لادوارهم، مشيرا الى ان كل عامل وموظف في بلدية رام الله هو مرآة لها، معتبرا المواطن هو الالولوية لدى بلدية رام الله، وهو صاحب المدينة وعلى البلدية تلبية الخدمة الافضل للمواطنين.

كما اوضح م. حديد ان بلدية رام الله قامت بعملية تقييم لاعمال غرفة الطوارئ في العاصفة الاخيرة، وقامت بالأخذ بعين الاعتبار بكافة الملاحظات والمتطلبات في مثل هذه الظروف، وسيتم العمل على تطوير وتمكين فرق الطوارئ، واليات البلدية في هذه الظروف.

وخلال حفل التكريم الذي حضره اعضاء مجلس بلدية رام الله سامح عبد المجيد نائب رئيس البلدية وماهر حنانيا وعلاء ابو عين وحربي الفروخ وكمال دعيبس وسامح الحصري وامين عنابي ومديرعام بلدية رام الله احمد ابو لبن ومدراء الدوائر والموظفين والعاملين في بلدية رام الله ، اكد م.موسى على ان بلدية رام الله تعد لتشكيل فريق طوارئ على مدار الساعة ، في اشارة له الى ان مدينة رام الله كباقي المدن الفلسطينية فهي معرضة للكوارث الطبيعية ومن الاحتلال الاسرائيلي ويتطلب من بلدية رام الله والمدينة ان تكون على أتم الاستعداد

ولمزيد من الصور الخاصة بحفل التكريم : https://www.facebook.com/media/set/?set=a.503269843065329.1073741836.191641044228212&type=1