ضريبة المعارف في بلدية رام الله تحقق 82% من خطة الإيرادات للعام 2017

 ضريبة المعارف في بلدية رام الله تحقق 82% من خطة الإيرادات للعام 2017
المباشرة بتصميم مدرستين
البدء بتنفيذ مشروع تدفئة مدارس المدينة


عقدت بلدية رام الله اجتماعاً للجنة ضريبة المعارف في مقر بلدية رام الله، شارك فيه رئيس بلدية رام الله ورئيس لجنة ضريبة المعارف المهندس موسى حديد، وعضوا اللجنة عن المجلس البلدي عمر عساف وماهر الناطور، ومدير عام البلدية أحمد أبو لبن، والمدير المالي سليمان غنيم، ورئيس شعبة حسابات المعارف نرمين باشا، ومن خارج البلدية مدير مديرية التربية والتعليم أ. باسم عريقات، ورئيس قسم الابنية في مديرية التربية والتعليم م. بسام سرحان، ومدير العلاقات العامة والاعلام رمضان فنون.

من جهته، رحب م. حديد بوفد التربية والتعليم وأكد على الشراكة الثنائية التي تجمع وزارة التربية والتعليم العالي مع بلدية رام الله في تطوير مدارس المدينة الحكومية، وأشار إلى سعي البلدية هذا العام إلى البدء بتنفيذ مشروع تدفئة المدارس الحكومية في المدينة قبل دخول فصل الشتاء بـ ( أجهزة تكييف ).

كما أثنى عريقات على العلاقة المتميزة بين المديرية والبلدية والتعاون القائم على مختلف الأصعدة التي من شأنها تحسين نوعية التعليم لطلبة المدارس في مدينة رام الله.

في ذات السياق، قررت اللجنة نظرا للكثافة السكانية والحاجة الضرورية، البدء بتصاميم مدرستين احدهما بمنطقة باطن الهواء والاخرى في منطقة الطيرة، والبدء ببناء مدرسة عين الكرزم بجانب المجمع الترويحي، إضافة الى دراسة امكانية توسيع مدرسة رام الله الثانوية للبنين، ومشارفة الإنتهاء من مشروع التوسعة الحالي لمدرسة عين منجد بعد بناء طابق ثالث متكامل نظراً لتزايد عدد الطلاب وحاجاتهم.

وخلال الإجتماع عرضت باشا تقرير الإيرادات المفصلة لضريبة المعارف للشهور الثمانية الأولى للعام 2017، حيث تم تحقيق 82% من الإيرادات المخطط لها للعام 2017، مشيرة إلى تطور الأداء عن الأعوام السابقة.

يذكر، أن ضريبة المعارف لبلدية رام الله تمكنت مؤخراً من تطبيق مشروع المدرسة الذكية في مدرسة بنات رام الله الثانوية ومدرسة زياد ابو عين، وتوفير البنية التحتية الإلكترونية للمدارس الحكومية في المدينة، وتركيب كاميرات مراقبة، وتنفيذ مشاريع صحية وبيئية وثقافية للأطفال على مدار العام، وصيانة وتطوير المدارس القائمة على مدار العام.