رئيس بلدية رام الله يستقبل وزيرةالسياحة | بلدية رام الله
رئيس بلدية رام الله يستقبل وزيرةالسياحة

 لتشجيع السياحة في رام الله
رئيس بلدية رام الله يستقبل وزيرةالسياحة

 


استقبل رئيس بلدية رام الله المهندس موسى حديد وزيرة السياحة والآثار رولا معايعة في مقر البلدية، بهدف مناقشة الأوضاع السياحية في مدينة رام الله والتعرف على الخطط التي تضعها البلدية من أجل تطوير وتعزيز قطاع السياحة في المدينة.

و رحب حديد بوفد الوزارة معتبرا الخطوة في غاية الأهمية، مشيرا الى الظروف الصعبة التي يعيشها شعبنا الفلسطيني والسياسات العنصرية التي يفرضها الاحتلال على قطاع السياحة في فلسطين، حيث أبدى حديد الاهتمام والدعم الكبير الذي أولته الوزارة لمدينة رام الله على الصعيد السياحي في الآونة الأخيرة ولاسيما في موسم الاحتفال بالأعياد الدينية.

وأضاف حديد، أن البلدية تسعى الى تعزيز العلاقة مع وزارة السياحة والاثار من خلال تنفيذ ما جاء في مذكرة التفاهم الموقعة بين الوزارة والبلدية لتمكن البلدية من النهوض بقطاع السياحة في مدينة رام الله، من خلال تفعيل مجموعة من النشاطات والفعاليات المختلفة وأهمها الموقع الأثري في الطيرة (خربة الطيرة)، الذي يعتبر من أهم الاكتشافات الاثرية في المدينة حيث نسعى وبالتعاون مع الوزارة وضعه على الخارطة السياحية العالمية.

وشارك في الاجتماع عضوا المجلس البلدي م. كمال دعيبس و ماهر حنانيا، ، ومدير عام البلدية أحمد أبو لبن، ومديرة دائرة العلاقات العامة والاعلام مها شحادة وحضر من قبل الوزارة مدير عام المتاحف جهاد ياسين، ومدير عام الإدارة العامة للآثار صالح طوافشة، ومدير الاثار في محافظة رام الله والبيرة جهاد مصطفى، ومدير السياحة الداخلية أحمد انصيرات، ومدير مكتب الوزيرة جريس قمصية، ومدير الفعاليات رفيق البرغوثي.

من جهتها، شكرت معايعة بلدية رام الله على الاستقبال، مشيرة الى أن مدينة رام الله لها خصوصية كبيرة لها،. كما تحدثت عن المشاكل الكبيرة التي تواجه قطاع السياحة والاثار والتي عملت الوزارة جاهدة الى التخلص من الكثير منها خلال الفترة السابقة. كما عبرت معايعة عن استعداد وزارة السياحة والاثار للتعاون مع بلدية رام الله في مختلف المجالات ذات الاهتمام المشترك، إضافة الى الاهتمام بالموقع الاثري ( خربة الطيرة) وتوجيه السياح لزيارته واكتشاف الموقع الديني.

بدوره، تحدث دعيبس عن أهمية توسيع دعم الوزارة في المناسبة الدينية و احتفالات الأعياد في المدينة، وإمكانية نشر إصدارات البلدية المختصة بالسياحة في المدينة في منشورات وزارة السياحة.

وفي نهاية اللقاء، قامت وزيرة السياحة مع الوفد المرافق معها بزيارة الى مركز رام الله للمعلومات السياحية الواقع مقابل بلدية رام الله.

العودة للاعلى