مجلس بلدي رام الله يعقد جلسته الأولى للعام 2014 ويتخذ عدة قرارات | بلدية رام الله
مجلس بلدي رام الله يعقد جلسته الأولى للعام 2014 ويتخذ عدة قرارات
عقد مجلس بلدية رام الله جلسته الأولى في العام 2014 بحضور رئيس بلدية رام الله موسى حديد والأعضاء سامح عبد المجيد، كمال دعيبس، حربي الفروخ، رمزي ابو العظام، أمين عنابي، سامي الحصري، عمر عساف، فيصل درس، حسين أبو شلبك، وعلاء أبو عين، ومدير عام البلدية أحمد ابو لبن، واتخذ القرارات التالية:
 
تصور غرفة العمليات المركزية للطوارئ: عرض مدير عام البلدية تصور غرفة العمليات المركزية للطوارئ بحسب التالي: مبادئ ادارة الازمة ، الدروس المستفادة من العاصفة الثلجية، توجهات استراتيجية، هيكلية غرفة العمليات المركزية، غرفة العمليات المركزية، متطلبات تطوير غرفة العمليات، الآليات الثقيلة والسيارات رباعية الدفع، استراتيجية غرفة العمليات في تحديد الاولويات، استراتيجية اشراك المجتمع المحلي، الاعلام والتوعية، توجهات لاستصدار قرارات بالتنسيق مع المحافظة والشرطة، الاجراءات الوقائية للحد من الاضرار المادية والبشرية، برامج تأهيل وتدريب، كيفية استقبال المعلومات، الحاجات والخدمات الاساسية، استثمار الاتفاقيات مع المدن العالمية، الاسهام بتطوير خطة وطنية شاملة لادارة الازمات، ارشادات للمواطنين، وترويج التسمية والترقيم.
 
وجاء هذا العرض، في إطار السعي الدائم من بلدية رام الله إلى تطوير أدائها في مختلف المجالات، خاصة في حالات الطوارئ، آخذة بعين الاعتبار ملاحظات وتطلعات المواطنين في هذا الاتجاه، فيما عرض اعضاء المجلس البلدي وجهات نظرهم ازاء كل محور من المحاور أعلاه، و قرر المجلس البلدي اعتماد التصور المقترح لغرفة العمليات المركزية وتطويره.
 
جلسة تقييم اداء المجلس البلدي: وكما جرت العادة، ومن باب السعي لتحسين جودة الخدمات التي تقدمها بلدية رام الله للمواطنين، طلب رئيس البلدية المهندس موسى حديد تحديد موعد لوقفة تقييم لأداء المجلس البلدي في عامه الاول، ودار نقاش حول ماهية وكيفية التقييم الذي سيتم.. وقرر المجلس البلدي تحديد جلسة في الشهر القادم موعداً لوقفة تقييم لاداء المجلس البلدي في عامة الأول.
 
معاملات تنظيمية:عرضت المهندسة ديما مشاقي سكرتير اللجنة المحلية للبناء والتنظيم توصيات لجنة التنظيم لجلستها رقم 43/2014 المنعقدة بتاريخ 8/1/2014.
ووفق مشاقي فقد تم إنجاز 26 قرار لجنة محلية، منها 4 مخططات نهائية على أرض خالية، و6 مخططات تعديلية، و13 طلباً تخص المواطنين، ومخططين اثنين لإفراز شقق، علاوة على مشروع التعديل التنظيمي لإعادة تقسيم عدة قطع، واقتراح وإلغاء طرق في حوض 10 خلة العدس في حي الطيرة، وقرار يخص التنظيم، حيث اعتمد تمديد مدة القرار التنظيمي لتصبح ستة أشهر قابلة للتمديد مرة واحدة.
وقرر المجلس البلدي بصفته اللجنة المحلية للأبنية والتنظيم اعتماد توصيات لجنة التنظيم لجلستها رقم 43/2014 المنعقدة بتاريخ 8/1/2014.
 
مشروع الطاقة المتجددة:عرض رئيس البلدية ملخصاً لمشروع الطاقة المتجددة الممول من وكالة التنمية والتعاون الألماني GIZ ..ويعتبر مشروع الطاقة المتجددة بتوليد الكهرباء من خلال الألواح الشمسية، مشروعاً جديداً في رام الله، والأول من نوعه من أقرت الجهات ذات العلاقة في مؤسسات دولة فلسطين قانوناً منظماً لذلك ... ويقوم المشروع على تصميم، وتزويد، وتطوير، وتركيب ألواح شمسية فوق سطح مبنى بلدية رام الله، كتجربة باتجاه توسيع المشروع الذي كان انطلق بتجربة مشابهة فوق سطح مبنى قصر رام الله الثقافي، وتطوير سياسة تنموية دائمة في هذا المجال تقوم على استثمار أوسع للطاقة الطبيعية كطاقة بديلة وصديقة للبيئة وآمنة صحياً لغرض توليد الكهرباء.
 
 
عطاء اعادة التقسيم / القرينعة (سير الانجاز): عرض ملخص لسير الانجاز بعطاء اعادة التقسيم في القرينعة .. ويأتي هذا المشروع في إطار سعي البلدية لتوسعة حدود المخطط الهيكلي، وتنفيذاً لخطوات إعادة التقسيم التي تمت كم خلال المشروع الذي يهدف إلى توسعة حدود المدينة وتنظيم أشكال قطع الأراضي لتكون صالحة للبناء، حيث من المتوقع الانتهاء من المشروع في النصف الثاني من العام الجاري، بعد اتخاذ كافة الإجراءات القانونية والإدارية المتبعة في البلدية.
 
مشروع ترميم حوش دار قندح: تم طرح آلية وصيرورة العمل في مشروع تطوير وتأهيل حوش دار قندح .. والمشروع هو نوع جديد من الشراكة ما بين بلدية رام الله والفنانين المستقلين الشباب، يسمح بإيجاد مساحات عمل لهم ولإنتاجاتهم ( إقامات فنية ) في مقابل برنامج يقدمونه للمجتمع يمكن مجموعات جديدة من الناس في مجالات مختلفة قاعدتها فنية، وتؤمن فرص عمل جديدة ومصدر رزق لهم، أيضا يفتح المجال لتطوير الذائقة البصرية لسكان مدينة رام الله بشكل عام والبلدة القديمة بشكل خاص، كما يعزز المشروع علاقة بلدية رام الله بالبلدة القديمة وسكانها في سياق مشروع تأهيل وترميم البلدة القديمة والذي سبق وأن أطلقته بلدية رام الله.
ويهدف المشروع إلى خلق فضاء ومساحة للفنانين الفلسطينيين المستقلين الشباب بتوفير إقامات فنية لهم في البلدة القديمة من رام الله، من خلال علاقة جديدة تقترحها بلدية رام الله معهم، يقومون مقابلها بعمل ورشات عمل متخصصة مع ( نساء، شباب، أطفال) بأهداف مختلفة ويقدمون برنامجا أسبوعيا في الحوش.
 
ملاحظات على عدادات مواقف السيارات: عرضت في الاجتماع ملاحظات على عدادات مواقف السيارات والاشكاليات التي تواجه فريق العمل من حيث استغلال الارصفة وجوانب الشوارع من قبل اصحاب المحلات التجارية، وقرر المجلس البلدي التاكيد على فريق العدادات لاهمية منع استغلال الارصفة وجوانب الشوارع لعرض او حجز بضائع او ادوات.

    

العودة للاعلى